كيف تتعلم الردود الذكية؟

إنه لمن الرائع أن يمتلك أحدنا مهارة الردود الذكية والسريعة. في كثير من المواقف، يحرجنا بعض الناس بالكلام أو يسخر منا أو يرد بوقاحة أو بكلمة جارحة. أحيانا يكون الصمت في هذه المواقف علامة على الضعف، وربما يكون الغضب حلاً غير صحيح أيضاً. نحن بحاجة لتعلم الردود الذكية التي تفحم الطرف الآخر وتقلب الطاولة عليه بما يجعل موقفنا أقوى. الرد على الناس بذكاء وحكمة قد يكون موهبة، وإذا كنت لا تمتلكها فلديك القدرة على التدرب لاكتساب هذه المهارة.

 

كيف تتعلم الردود الذكية؟

لكي تتعلم الردود الذكية عليك أن تعمل أولا على رفع ثقتك بنفسك، إن فعلت هذا فأنت جاهز لتتعلم فنون الرد الذكية. عليك أيضاً أن تقرأ كثيراً في فن الرد على الناس. هناك العديد من الكتب والمقالات التي تتحدث عن فن الرد وكيفية تعلمه.

 

أولاً: الهدوء.

لا تنفعل أبدا مهما حدث ولا تفقد أعصابك، هدوءك في مثل هذه المواقف يسبب الإرباك للطرف الآخر ويظهر كم أنك واثق من نفسك ولا تعبأ بسخرية من أمامك.

 

ثانياً: لا تجب فوراً.

الإجابة التي تقال دون تفكير غالباً ما تكون أقل من المستوى المطلوب. تحتاج للتفكير للحظات قبل أن تقول شيئا. قد ينتج عن التسرع أن تقول شيئا يحرجك أكثر.

 

ثالثاً: تعلم كيف تكون سريع البديهة.

مهما قرأت وحفظت أنواع الردود الذكية فإنك بالتأكيد ستواجه مشكلة لموقف آخر لم يمر بك من قبل. لذا عليك أن تكون سريع البديهة لتتمكن من صياغة رد مختلف وذكي. لتكون سريع البديهة من الضروري أن تكثر من القراءة وأن تمتلك حساً بالمنطق السليم، وأن تتدرب على التحدث بلباقة. أيضاً مرافقة سريعي البديهة يساعدك على أن تصبح مثلهم.

 

رابعاً: انظر في عيني من أمامك.

انظر في عينيه وأنت تحادثه سيشعر بالارتباك ولن يتمكن من الرد عليك.

 

خامساً: لا تسخر.

أن تجيب على استهزاء الناس باستهزاء آخر لا يعد رداً ذكياً، بل ينزلك إلى مستواه فحسب. لا يجب أن يكون ردك سخرية من شكله أو جنسه أو لونه، بمجرد فعلك لهذا ستكون قد خسرت أمامه بالفعل، وفوق هذا ستبدو أسوأ منه أيضاً.

 

سادساً: لا تكذب.

لا تكذب أبداً أو تلفق شيئا لتنتقم ممن أمامك، الكذب سيعرضك لإحراج أكبر.

 

سابعاً: تكلم بنبرة منخفضة وحازمة.

دون غضب أو انفعال وبنبرة قوية، أجب على من يسخر منك بثقة. لا ترفع صوتك لأن علو الصوت يعني أنك موشك على أن تهزم.

 

بقلم الكاتبة: Aliaa Ibrahim

 

 

Comments

You must be logged in to post a comment.

About Author
Aliaa Ibrahim
13 followers

.كاتبة مقالات لدى موقع (الأمنيات برس) https://alumniyat.net/ أعمل أيضاً مدققة لغوية كعامل مستقل.