علامات صارخة تنبهك لقلّة حركتك

نظرًا لتوفر وسائل الراحة بكثرة في وقتنا الحالي، من طرق النقل إلى التطبيقات والبرامج التي تدعم التجارة الإلكترونية، فإن قلّة الحركة هي نتيجة حتمية لذلك، ولا يمكننا أن نغفل عن المشكلات الناجمة عن قلّة الحركة وأخطارها التي قد تتسبب في أمراض خطرة كالسمنة ونحوها.

 

بعض العلامات التي تدل على أنك لا تقوم بالحركة بشكل كافي:

 1. الإمساك المتكرر:

إن الحركة المستمرة تسهل عمل القولون وبذلك تسهل حركة الطعام داخل الأمعاء، كما أنها تساهم في زيادة مرونة عضلات المعدة والحجاب الحاجز الذي يساعد في تحريك الأمعاء، وبذلك تَسْهُل عملية الهضم ولا تتعرض لمشكلات الإمساك. فإذا كنت تعاني من مشاكل الإمساك المتكرر فربما تحتاج إلى المزيد من الحركة.

 

2. تصلب المفاصل:

عادةً ما ترافق أمراض تصلب المفاصل بعض الأمراض المناعية ونحوها، غير أنها قد تكون نتيجة لعدم تحريكك لها، خاصة مع التقدم في العمر، لذلك يجدر بك أن تستخدمها وتحركها حتى لا تفقدها.

 

3. الشعور بضيق النفس:

كباقي عضلات الجسم، حين لا تمرنها تفقد مرونتها وقوتها، كذلك عضلات الرئتين فإن قلّة الحركة والتمرين تتسبب مع الأيام بضعفها. وبالتالي فإنك ستشعر بالضيق حتى عند مجرد القيام بأعمال روتينية بسيطة، لذلك عليك التفكير في بدء تمارينك الخاصة للحفاظ على أنفاس صحية وقوية.

 

4. الشعور بالاكتئاب:

على غير المعتاد فإن لقلة الحركة أثر كبير على الصحة النفسية، فقد تتسبب في مشكلات مثل الأرق والاكتئاب ونحوها. لذلك حافظ على روتينك الرياضي، وعلى معدل ضربات قلب عالٍ، ومارس بعض الرياضات كالركض والجري والسباحة وركوب الدراجات، فإنها ستضمن لك مزاجًا عالياً وقلقًا أقل.

 

5. الشعور بالخمول والإرهاق:

إذا كنت تعاني من الشعور بالتعب والإرهاق فإن ذلك يعزى في بعض الأحيان إلى قلّة نشاطك الحركي، ذلك أن الرياضة تساهم في زيادة وصول الدم والغذاء إلى الخلايا والأنسجة. فممارسة الرياضة على عكس اعتقادك ستنمحك الطاقة ولن تسلبك إياها.

 

6. المعاناة من مشاكل بسبب قلة حرق السعرات الحرارية:

إن الأشخاص ذوي معدلات الحركة الأعلى دائمًأ ما يكونون أشخاص ذوي نشاط بدني عالٍ، حتى لو كان ذلك بشكل غير متناغم. وعليه فإنك كلما تحركت أكثر كلما أحرقت سعرات حرارية أكبر.

 

7. وجود مشكلات في النوم:

إذا كنت تعاني من مشكلات في النوم فإن عليك بذل المزيد من الطاقة وتحريك جسدك بشكل أكبر في النهار للحصول على نوم أفضل. إن الحفاظ على روتين رياضي منتظم في يومك سيمنحك نوماً عميقاً وفعّالاً خلال الليل.

 

8. وجود مشكلات في الذاكرة:

إن التمارين الرياضية تساعد على تحفيز الدماغ لعمل تأثيرات كميائية لعوامل النمو، فبتحريكك لجسدك وممارستك للرياضة فإن قلبك سيعمل بكفاءة أكبر على ضخ الدم إلى الدماغ، وبالتالي وصول الدم والأكسجين إليه بكفاءة أكبر، ونتيجة لذلك تحسن عمليات الذاكرة والتفكير واتخاذ القرارات.

 

9. ارتفاع ضغط الدم:

جلوسك لفترات طويلة دون حركة قد يجعلك عرضة لأمراض القلب، ذلك بسبب ارتفاع ضغط الدم وهي من عوامل الخطر لأمراض القلب مثل الجلطة الدماغية.

 

هناء أسامة

التعليقات
ELSAYED - سبتمبر ٢٨, ٢٠٢٢, ٣:٣٩ م - إضافة رد

صح

يجب تسجيل الدخول لإضافة تعليق
Hana Osama - أكتوبر ٨, ٢٠٢٢, ٤:٢٧ م - إضافة رد

شكرًا لك

يجب تسجيل الدخول لإضافة تعليق
Dada - أكتوبر ١, ٢٠٢٢, ١١:٢٠ م - إضافة رد

كلام في الصميم

يجب تسجيل الدخول لإضافة تعليق
Hana Osama - أكتوبر ٨, ٢٠٢٢, ٤:٢٦ م - إضافة رد

شكرًا لك

يجب تسجيل الدخول لإضافة تعليق
hafsa - أكتوبر ٢, ٢٠٢٢, ١:٣٨ م - إضافة رد

true

يجب تسجيل الدخول لإضافة تعليق
Hana Osama - أكتوبر ٨, ٢٠٢٢, ٤:٢٧ م - إضافة رد

Thank u

يجب تسجيل الدخول لإضافة تعليق

يجب تسجيل الدخول لإضافة تعليق

About Author
Hana Osama
41 followers

طالبة طب، كاتبة ورسامة ومصورة

أحدث المقالات
فبراير ٧, ٢٠٢٣, ٩:٢٤ ص - Hana Osama
فبراير ٦, ٢٠٢٣, ٧:٠٤ م - مقالات ديفلانسر
فبراير ٦, ٢٠٢٣, ٦:٥٤ م - مقالات ديفلانسر
فبراير ٦, ٢٠٢٣, ٥:٥٢ م - مقالات ديفلانسر
Author Popular Articles
سبتمبر ١٩, ٢٠٢٢, ٣:٠١ م - Hana Osama - 1617
أكتوبر ١٥, ٢٠٢٢, ٧:٥٩ ص - Hana Osama - 499
سبتمبر ٢٢, ٢٠٢٢, ١:٢٢ م - Hana Osama - 469
سبتمبر ٢٨, ٢٠٢٢, ٣:٠٣ ص - Hana Osama - 434
أكتوبر ٣٠, ٢٠٢٢, ٤:٠٦ م - Hana Osama - 424