About Author
خديجة الوصال
118 followers

الأرصاد تكشف حقيقة اقتراب عاصفة التنين من مصر

تسببت الأحاديث حول اقتراب عاصفة التنين من مصر في نشر حالة من القلق والهلع بين مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك بسبب المخاوف العالمية التي أثيرت جراء عاصفة دانيال في الأيام الأخيرة في ليبيا، وفي السطور التالية نوضح لكم بعض المعلومات عن عاصفة التنين وحقيقة اقترابها من مصر.

حقيقة اقتراب عاصفة التنين من مصر

أكد الدكتور محمود شاهين، مدير مركز توقعات هيئة الأرصاد الجوية، أنه لا يمكن التنبؤ بما إذا كانت عاصفة التنين ستعود مرة أخرى إلى مصر أم لا. 

 

وقال مدير مركز توقعات هيئة الأرصاد الجوية، في تصريحات تلفزيونية، إن معدل الأمطار في الخريف الحالي أعلى من السنوات السابقة، وأن الخريف دخل مبكرًا هذا العام ومن المتوقع أن تكون نسبة الأمطار أعلى من السنوات الماضية. 

ومن جانبها، كشفت الدكتورة منار غانم، عضو الهيئة العامة للأرصاد الجوية، عن احتمالية حدوث حالات جوية مشابهة لعاصفة التنين التي تعرضت لها مصر في أكتوبر 2019، خلال الأيام والأسابيع القادمة لفصل الخريف، نتيجة للتغيرات المناخية الكبيرة التي نشهدها في الوقت الحالي. 

وأوضحت عضو الهيئة العامة للأرصاد الجوية، أن تأثير العاصفة دانيال لن يتعدي سوى حدوث أمطار غزيرة ومتفاوتة في الشدة، وذلك على السواحل الغربية المصرية خاصة السلوم ومطروح، كما أنها سوف تستمر طوال الأسبوع الحالي على شمال الوجة البحري وبكميات متفاوتة أيضًا، وهذا بعد أن فقدت العاصفة قوتها على الأراضي الليبية.

بعد انتشار خبر اقترابها من مصر.. ما هي عاصفة التنين؟

تحدث عاصفة التنين نتيجة ظاهرة الاحتباس العالمي والتغيرات المناخية التي يشهدها العالم، وأشار بعض الخبراء إلى أن هذا الاسم يعود إلى التقاء منخفض ليبيا الحار المقبل خلال فصل الخريف من الصحراء الكبرى، وما يتبعه من تقلبات جوية ومناخية قوية، لذلك أطلق عليها مستخدمو مواقع التواصل هذا الاسم.

وعادة ما يحدث خلال عاصفة التنين هو تساقط أمطار غزيرة وتكاثر سحب عالية، وذلك نتيجة التقاء منخفض التنين مع منخفض بارد قادم من البحر المتوسط، مما يؤدي إلى تساقط أمطار غزيرة وانخفاض في درجات الحرارة.

عاصفة التنين تضرب الشرق الأوسط عام 2020

ضربت عاصفة التنين مصر في السابق قبل 4 سنوات، وتسببت في خسائر كبيرة، بما في ذلك سيول وتوقف الأنشطة وإغلاق المدارس وتعطيل العمل لعدة أيام.

 

في عام 2020، حدثت عاصفة التنين في الشرق الأوسط خاصة في مصر وسوريا والعراق وفلسطين ولبنان والأردن، مما تسبب في أمطار رعدية غزيرة وسيول وفيضانات وعواصف رعدية وعواصف رملية، وتسببت في حدوث جلوس في لبنان وتبوك في المملكة العربية السعودية وسوريا وإيران.

ما هو سبب تسمية عاصفة التنين بهذا الأسم؟

تم استخدام اسم "التنين" أو "عواصف التنين" بعد انتشارها بين رواد وسائل التواصل الاجتماعي لوصف هذا النظام الجوي القوي، الذي تشكل كإعصار فوق دلتا النيل في 12 مارس 2020 وانتقل إلى شمال شرق البلاد وبعض البلدان في الشرق الأوسط، وتسبب في عدد من الضحايا.

التعليقات

يجب تسجيل الدخول لإضافة تعليق

مقالات ذات صلة