About Author
خديجة الوصال
118 followers

انخفاض سعر الدولار أمام الجنيه في السوق الموازية

سجل الدولار الأمريكي انخفاضا ملحوظا أمام الجنيه المصري في السوق الموازية، ليصل إلى ما يقرب من 55 جنيها خلال الساعات القليلة الماضية، انخفاضا من ذروة بلغت 72 جنيها في الأيام القليلة الماضية، وفقا لتقارير إعلامية.

ويبلغ السعر الرسمي للدولار الأمريكي حاليًا حوالي 31 جنيهًا مصريًا.

 

وأرجعت العديد من التقارير تراجع السوق الموازية إلى الأخبار المتداولة عن قرب ضخ سيولة دولارية في البنوك المحلية ضمن مجموعة مشاريع استثمارية قيد الإعداد.

ويعزى هذا الانخفاض أيضًا إلى قيام البنك المركزي المصري برفع أسعار الفائدة بنسبة 2 في المائة - وهو مسعى يهدف البنك المركزي من خلاله إلى كبح جماح التضخم المرتفع باستمرار. 

وربطت تقارير أخرى أيضًا انخفاض الدولار مقابل الجنيه المصري بالتصريح الأخير لصندوق النقد الدولي بأن مصر والبنك العالمي يقتربان من حزمة دعم مالي جديدة وموافقة الاتحاد الأوروبي على تقديم مساعدات مالية إضافية للقاهرة.

كما حث الخبراء الحكومة على المضي قدمًا في خطتها لتعزيز الصادرات، بهدف تحقيق هدف سنوي يبلغ حوالي 100 مليار دولار.

 

في غضون ذلك، تراجعت أسعار الذهب بمختلف فئاته لليوم الثاني في مصر.

وسجلت الفئات المختلفة، الأحد، متوسط انخفاض بلغ 400 جنيه.

وانخفض سعر جرام الذهب عيار 24 إلى 4000 جنيه، وسعر الجرام عيار 21 إلى 3500 جنيه، وسعر الجرام عيار 18 إلى 3000 جنيه، بحسب موقع "إيساغا" المتخصص.

كما انخفض الجنيه الذهب بنحو 3200 جنيه مسجلا 28 ألف جنيه للشراء.

منذ فبراير 2022، تعاني مصر من أزمة العملة الصعبة الناجمة عن التداعيات العالمية والمحلية للحرب في أوكرانيا وأزمة سلسلة التوريد العالمية.

وهربت عشرات المليارات من الدولارات من الأموال الساخنة من السوق المحلية حيث سعى المستثمرون إلى رفع أسعار الفائدة في أماكن أخرى.

 

ونتيجة لذلك، طبق البنك المركزي ثلاث موجات من تخفيض قيمة العملة المحلية منذ مارس 2022، مدفوعًا بالصراع الروسي الأوكراني. 

ويتوقع السوق المحلي أيضًا موجة رابعة من انخفاض قيمة العملة المحلية مقابل الدولار الأمريكي.

التعليقات
Ahmed burgoo - فبراير ١٢, ٢٠٢٤, ١٢:١٧ م - إضافة رد

خبر رائع يا رب يتحقق

يجب تسجيل الدخول لإضافة تعليق

يجب تسجيل الدخول لإضافة تعليق

مقالات ذات صلة